من يقترب مصيره الموت..كشف غموض قبيلة مرعبة على جزيرة منعزلة..صور

حذر العلماء منذ قرون أي غريب يطأ بقدميه على جزيرة نورث سينتينل بخليج بنغاليا في الهند لأن مصيره سيكون الموت حتميا على يد القبائل الضائعة بتلك الجزيرة الغامضة.

وبحسب صحيفة “ميرور”، كانت قبائل السنتينيليس الأصليون أحد أكثر القبائل رعبا وغموضا في العالم قبل أن يقتلوا المبشر الأمريكي جون ألين تشاو الذي كان يحاول جعلهم يعتنقون المسيحية.

ويحاول صيادو تلك القبيلة مهاجمة أي شخص بالسهام في حالة اقترابه منهم، حيث يقومون بمهاجمة أي قارب أو أي طائرة هليكوبتر تحلق على ارتفاع منخفض أثناء مهمتها الاستطلاعية.

وتعيش تلك القبيلة في عزلة تامة على ما يبدو، ويقال إنه مكان معمر بالسكان منذ 60 ألف عام.

وترفض قبيلة سينتينليس التي كانت تعتبر آخر قبيلة ما قبل العصر الحجري الحديث في العالم، تقبل الحضارة الحديثة ولم يكن لها أي اتصال بالعالم الخارجي، حيث توجد صور فوتوغرافية ومقاطع فيديو قليلة عنها.

وقتلت تلك القبيلة عددًا من الغرباء الذين ضلوا طريقهم إلى الجزيرة أو الذين اقتربوا منها.

ففي عام 2006، قتلت القبيلة رجلين كانا يصطادان بطريقة غير مشروعة في مياه خليج البنغال.

وكان تم تصوير رجل من تلك القبيلة وهو يطلق السهام على احدى الطائرات الهليكوبتر لخفر السواحل الهندي وهو يتفقد حال القبيلة بعد كارثة تسونامي المدمرة التي اندلعت في المحيط الهندي في عام

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *